كل ما تحتاج إلى معرفته عن موعد دبي إكسبو 2020 الجديد

كل ما تحتاج إلى معرفته عن موعد دبي إكسبو 2020 الجديد

في ظل التخوفات الأخيرة بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد، نحتاج أحياناً إلى الأخبار الإيجابية التي تشعرنا بالأمان وتدفعنا للتطلع إلى المستقبل، ونسعى للتغلب على الصعاب ونعود لممارسة حياتنا بشكلٍ طبيعي. والأخبار الجديدة حول دبي إكسبو 2020 ستشعركم بأثرٍ إيجابي بلا شك! سننظر في هذه المقالة إلى المستجدات الأخيرة حول إكسبو 2020 وما يعنيه هذا وكيف سيؤثر على سوق العقارات ويدعم مكانة دبي كمدينة رائدة عالمياً.


متى سيعقد إكسبو دبي 2020 وماذا يعني ذلك؟

بعد أن كان مقرراً عقد دبي إكسبو 2020 في أكتوبر من هذا العام، تقرر تأجيله ليعقد بين 1 أكتوبر 2021 و31 مارس 2022. ولنضع كل ذلك في سياقه، فإن قليلاً من الأحداث العالمية قد استطاعت إعادة تنظيم موعدٍ مؤجلٍ ثابت بعد التوقف العالمي الذي حدث للتقيد بالإجراءات الصحية. ولم يكن القرار الأخير هذا ليحدث دون تصويت وموافقة ثلثي الدول الأعضاء في المكتب الدولي للمعارض،  ما يعكس الثقة والمصداقية التي تتمتع بها دبي عالمياً وقدرتها على التعافي وتوفير تجربةٍ آمنة لزوارها. بدوره، رحب سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس اللجنة العليا لإكسبو 2020 دبي ورئيس هيئة دبي للطيران المدني والرئيس الأعلى لمجموعة طيران الإمارات، بهذه الخطوة وشكر الدول الأعضاء لالتزامها بإكسبو دبي الذي سيلعب "دوراً محورياً في تشكيل مستقبل العالم بعد الجائحة". وأكد عبر هذا التصريح، بإن هذا التأجيل سيضع المزيد من الآمال على الإكسبو ويؤكد إحدى موضوعات المتعلقة بـ"ابتكار المستقبل".


كيف سيؤثر هذا على سوق العقارات؟

قبيل التوقف العالمي بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد، أشار الخبراء لكون دبي إكسبو 2020 فرصةً مثالية لسوق العقارات. وتدعم الأرقام هذا التوقع، مع أكثر من 25 مليون زائر و192 دولة مشاركة. كما أن منطقة 2020 التي ستكون موطن الحدث، تمتد إلى أكثر من 500,00متر مربع من المساحات السكنية والتجارية.


كما قدر إسهام الحدث بالاقتصاد الوطني بأكثر من 122 مليار درهم إماراتي، وأكثر من 50 ألف فرصة عمل سنوياً. تلعب هذه الأرقام دوراً كبيراً في تحريك السوق وخلق حركةٍ من الطلب على المشاريع السكنية وجعل دبي وجهة إقامةٍ عالمية.


لذا، حين بدأت الأسئلة تُطرَح حول إقامة الإكسبو في ظل جائحة فيروس كورونا المستجد، فإن جواً من الحذر ساد بين المستثمرين وبدأ الناس بالتساؤل عما إذا كانت كل هذه الأرقام بخطر. أما اليوم، مع هذا الإعلان فإن الإجابة تميل باتجاه التطمين بالمستقبل المشرق وأهمية دور دبي خلاله. وكما ذكرنا سابقاً، فإن تحديد موعدٍ دقيق، وهو الأمر الذي عجزت عنه أحداث عالمية أخرى أجلت قطعياً، يعطي دبي تميزاً عن أقرانها العالميين ويمد المستثمرين ومالكي المنازل بالأمل لكون خططهم بخير.


وفي الحقيقة، فإن استجابة دبي لهذا الوضع الطارئ، التي ترجمت عبر إجراءات الأمان والصحة الدقيقة والتطور التكنولوجي الذي سمح باستكمال العمل عن بعد، يؤكد استعدادها من اليوم لصياغة شكل المستقبل. لذا، وكما يقول الكثير من الخبراء، فإن أفضل استثمارٍ في هذه الأوقات هو الأمان، وسوق العقارات في دبي يبدو اليوم طريقاً مستقراً لتحقيق ذلك.


إذا كنت ترغب بأن تساهم في تشكيل هذا المستقبل الذي يترقبه العالم، فنحن في لافيستا نستطيع مساعدتك! اتصل بنا اليوم لنجد منزل أحلامك الذي يساعدك أنت وعائلتك على الازدهار أو الاستثمار القادم الذي سيغني ملفك.


© Copyright 2022, Lavista Real Estate Brokers - All Rights Reserved. Powered By PLAN A Agency | سياسة الخصوصية